M6 وزارة الاتصال ترفع دعوى ضد القناة الفرنسية

رفعت وزارة الاتصال يوم الأربعاء دعوى ضد القناة الفرنسية “M6” (أم 6) بتهمة تصوير حصة “تحقيق حصري” +Enquête exclusive+, “دون اعتماد”, حسبما علم لدى وزارة الاتصال.

و أوضحت  الوزارة يوم الاثنين الماضي أن هذه “السابقة تحملنا على اتخاذ قرار يمنع قناة M6 بالعمل في الجزائر بأي شكل كان”, مذكرة أن ادارة القناة الفرنسية “أم 6” كانت قد تقدمت بطلب اعتماد في السادس من شهر مارس 2020 لفريق عمل حصة “تحقيق حصري” (Enquête exclusive) بغرض تصوير وثائقي حول “تثمين الازدهار الاقتصادي و السياحي لمدينة وهران و تعدد الثقافات في بلادنا”.

من جهتها أكدت القناة الفرنسية M6 في بيان صدر الثلاثاء ، أن الفريق المعد للتحقيق  “قد استفاد بالفعل من رخصة التصوير صدرت في يونيو 2018 وطيلة 2019″،

وأضاف البيان ان “فريق العمل تمت معاينته، عدة مرات من قبل السلطات الجزائرية ، وسمحت له بمواصلة العمل”، في الأثناء ، دعت القناة “السلطات الجزائرية إلى إعادة النظر في موقفها والسماح لها بالعمل في الجزائر بكل حيادية وبعيدا عن اي جدل”.

و كانت القناة الفرنسية قد بثت مساء يوم الاحد الماضي وثائقي في حصتها “تحقيق حصري” (Enquête exclusive) تحت عنوان “الجزائر بلد الثورات”.