الجزائر تدين “بشدة” الإعتداء الذي استهدف مدينة المنيا بمصر

  أدانت الجزائر يوم الجمعة “بشدة” الاعتداء الذي استهدف حافلة تنقل أقباطا كانوا متوجهين إلى دير بمدينة المنيا بمصر، حسبما صرح به بوكالة الأنباء الجزائرية  الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي الشريف.

و أوضح السيد بن علي شريف “إننا ندين بشدة هذا الاعتداء الذي استهدف اليوم حافلة تنقل أقباطا كانوا متوجهين نحو دير بمدينة المنيا

و أضاف أن “هذا العمل الإرهابي الشنيع الذي استهدف كالمعتاد أشخاصا أبرياء يميط مرة أخرى اللثام عن الوجه البشع للإرهاب الذي ينتهك جميع القيم و المبادئ و لا يتورع عن الاعتداء على قداسة الحياة الإنسانية”.

كما أكد السيد بن علي شريف “إننا نقدم تعازينا لعائلات الضحايا و الحكومة و الشعب المصريين الشقيقين معربين عن تعاطفنا مع عائلات الجرحى”.

و خلص الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية في الأخير إلى القول بان “بلادنا التي عانت من هذا الإرهاب الأعمى و الدموي و التي نجحت في دحره على قناعة بان مصر القوية بتمامك مؤسساتها و تلاحم شعبها ستتمكن في الأخير من القضاء على هذه الآفة الدخيلة عن ديننا و قيمنا”.