وفاة الفنان رابح درياسة

توفي صباح اليوم الجمعة الفنان رابح درياسة، أحد أبرز أعمدة الفن الجزائري الأصيل عن عمر ناهز 87 سنة، حسبما ما أعلنه التلفزيون الجزائري.

و توفي الحاج رابح درياسة بمنزله الكائن بشارع العربي تبسي بوسط مدينة البليدة.

وستشيع جنازة فقيد الفن الجزائري عصر اليوم بمقبرة سيدي حلو بوسط المدينة.

و بدأ الفنان المرحوم رابح درياسة مشواره الفني سنة 1953، و اشتهر بأغانيه الوطنية على غرار أغنيته الشهيرة “يحياو أولاد بلادي”،بالإضافة إلى  أغاني “الممرضة” و “يا محمد” و “نجمة قطبية”.