“نادي القضاة: “اننا من الشعب وللشعب

أعلن نادي القضاة انخراطه في الحراك الشعبي السلمي المناهض للعهدة الخامسة،حيث أكدوا أن  التحاقهم بالحراك الشعبي  يأتي من أجل استعادة هيبة العدالة المهانة، و سيتم تنظيم وقفات أمام الجهات القضائية  تحت شعار “أننا من الشعب وللشعب” حسب ما جاءت به جريدة الخبر.

وأكد نفس المصدر أن مفتشية وزارة العدل استدعت قضاة لمساءلتهم اثر هذا الموقف،وأكد البيان أن القضاة عازمون على الامتناع عن تأطير أو الاشراف على العملية الانتخابية في حال الاصرار عليها بما يخالف ارادة الشعب الجزائري الذي يعتبر مصدر كل سلطة.

ويصل عدد القضاة المنتسبين الى النادي الى غاية 1000 قاض،من كل الجهات القضائية وبمختلف الوظائف والرتب.حيث أسس سنة 2016  من طرف قضاة شباب وأضعفته وزارة العدل.