محاكمة نشطاء الحراك في أدرار: النطق بالحكم 19 جانفي المقبل

مثل اليوم الثلاثاء ، عدة نشطاء في الحراك من الجنوب الجزائري أمام القضاء، حيث تجند 13 محاميا تنقلوا من الجزائر العاصمة للدفاع عنهم أمام محاكم أدرار، تيميمون ورقان.

وستدرس غرفة الاتهام بمجلس قضاء أدرار ملف الناشط محاد قاسمي، حيث كتب المحامي عبد الغاني بادي على فايسبوك” بعد المرافعة أمام غرفة الإتهام لمجلس قضاء أدرار في حق محاد قاسمي ، الدفاع يتوجه للمحكمة للدفاع عن قضايا سجناء أدرار الخمسة والله ولي التوفيق “.

والتمست النيابة في حق معتقلي أدرار الخمسة (بن صالح عبد اللطيف ،بوفارس عبد الرحمان ،العزاوي العيد، بوغنيسة بن عودة)  3 سنوات وغرامة مالية 100 ألف دينار باستثناء لروي لحسن 4 سنوات سجن نافذة وغرامة 200 ألف دينار جزائري.حسب هيئة الدفاع.

 النطق بالاحكام سيكون لجلسة 19 جانفي 2021.

ويتابع نشطاء أدرار بتهم الاساءة الى رئيس الجمهورية
التمييز وخطاب الكراهية باستعمال تكنولوجيات الإعلام
نشر وترويج عمدا أخبارا وأنباء كاذبة ومغرضة بين الجمهور يكون من شأنها المساس بالأمن العمومي او النظام العام.

وسيمثل غدا ياسر قاديري وخي خليل وزقار مسعود أمام محكمة تيميمون بينما ستفصل محكمة رقان في قضية لقصاصي الحسين .