كما قام الرئيس تبون بالمناسبة بوضع اكليل من الزهور وقرأ فاتحة الكتاب على  أرواح الشهداء.

وجرت المراسم بحضور رئيس مجلس الأمة, صالح قوجيل, رئيس المجلس الشعبي الوطني,  ابراهيم بوغالي, الوزير الأول وزير المالية, أيمن بن عبد الرحمن, وأعضاء من  الحكومة وكذا رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, الفريق السعيد شنقريحة, وعدد من  المجاهدين.

وكان الرئيس تبون قد قرر أمس السبت, ترسيم الوقوف دقيقة صمت, سنويا, عبر  الوطن, ترحما على أرواح شهداء مجازر 17 أكتوبر 1961 بالعاصمة الفرنسية  باريس.