كريم طابو يراسل الأمم المتحدة من أجل الافراج عن المعتقلين السياسيين

 بعث المعارض السياسي كريم طابو برسالة الى الامين العام للأمم المتحدة يطالبه فيها بالتدخل من أجل الافراج عن المعتقلين السياسيين في الجزائر.

وجاء في رسالة المعتقل السابق كريم طابو التي نشرها على صفحته الرسمية في فايسبوك، وصف للوضعية الحقوقية في الجزائر قائلا” إن المشهد قاتم: آلاف المتابعات القضائية، والمئات من معتقلي الرأي يقبعون في السجون في انتظار المحاكمة، واعتقال المدونين والمؤثرين في مواقع التواصل الاجتماعي، ونشر شائعات عن اعتقالات من قبل أجهزة السلطة لترويع المواطنين مثل المداهمات الليلية المتكررة. هذا المشهد يراد منه زرع الخوف والرعب”.

وأضاف طابو  “إن انعدام وسائل الإنصاف المحلية، واستمرار العنف ضد جميع قوى التغيير، والغلق السياسي والإعلامي، لم يترك لنا خيارا سوى اللجوء إلى المنظمات الدولية”.

 وناشد رئيس حزب “الاتحاد الديمقراطي الاجتماعي” غير المعتمد جميع هئيات الأمم المتحدة  لمواجهة هذا الوضع و العمل عبر القنوات والادوات الدبلوماسية لإلزام السلطات الجزائرية بالإفراج الفوري والغير مشروط عن جميع معتقلي الرأي ، ووقف المتابعات القضائية ضد المناضلين والنشطاء السياسيين. والعاملين في الحقل الثقافي والاجتماعي.