قادة بن عمار يعود… هذا المساء

من المنتظر أن يعود الإعلامي قادة بن عمار هذا الأسبوع ببرنامج سياسي حواري جديد بعنوان “الجزائر هذا المساء” عبر قناة “الشروق نيوز”، وتشاركه التقديم الإعلامية ياسمين موسوس.

في اتصال هاتفي مع “قصبة تريبون” قال بن عمار الذي قدّم خلال السنوات الأخيرة، على نفس القناة، البرنامج الشهير “هنا الجزائر”، والذي توقّف دون أن تُقدّم تفسيرات، بأنّه لم يبتعد في “الجزائر هذا المساء” عن تصوّر برنامجه السابق في بعض التفاصيل، إذ أنّه سيُعرض على نفس التوقيت (السابعة والنصف مساءً بتوقيت الجزائر) وسيدوم البرنامج 52 دقيقة تنقسم إلى جزأين: الجزء الأول يرصد أخبار اليوم، أما الجزء الثاني فيكون للنقاش حول قضية معيّنة تهمّ الرأي العام، حيث يتم استضافة مختص أو الشخص المعني بالقضية.

وعند سؤال حول وجود مواجهات حوارية بين الضيوف، خاصة أن “هنا الجزائر” كان قد اشتهر في السنوات الماضية بمواجهات نارية عديدة، قال بن عمّار بأنّ “المواجهات لن تكون أساسية في ‘الجزائر هذا المساء’ وذلك راجع لعدّة أسباب، أولاً، المناخ السياسي والديمقراطي في الجزائر لم يعُد يقبل مواجهات مماثلة ونقاشات نارية، ثانياً، صارت هنالك موضة لهذا النوع من البرامج في القنوات الجزائرية، وأظن أن المشاهد الجزائري يحتاج اليوم مضموناً نوعِياً مختلفا، يُمكننا من خلاله تقديم محتوى سياسي واجتماعي بطريقة مختلفة عبر حوارات مع ضيف أو اثنين حول قضية ما” وأضاف بن عمّار “لكن هذا لا يعني أن البرنامج الجديد لن يضم مواجهات بين الضيوف، لكنّها لن تكون يومية.”