عيد الإستقلال: تبون يدشن جدارية تخلد الجزائريين المنفيين خلال الاستعمار

أشرف رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، هذا الاثنين بالجزائر العاصمة، على تدشين جدارية فنية بساحة الشهيد بوجمعة حمار تخلد ذكرى الجزائريين الذين تم نفيهم من قبل الاستعمار الفرنسي الغاشم إلى مناطق عديدة في أقاصي الأرض إبان الاحتلال (1830-1962).

الجدارية الفنية تعبر عن عرفان الجزائريين ووفائهم لإخوانهم الذين قامت فرنسا بنفيهم إلى كاليدونيا الجديدة، غويانا (أمريكا الجنوبية)، مارغريت (فرنسا)، الشام و برازافيل (إفريقيا) حيث تصور قيام المستعمر الفرنسي بجر الجزائريين نحو السفن لنقلهم إلى المنفى و تظهر فيها سفينة ورجل يحمل علم الجزائر.

وكتب تحت الجدارية عبارة وفاء وعرفان لتضحيات المنفيين جاء فيها “وفاء وعرفانا لأبنائها المنفيين إلى أقاصي الأرض تنحني الأمة الجزائرية بكل خشوع أمام أرواحهم الطاهرة”.