عودة مسيرات الحراك الشعبي في الجزائر

مظاهرات سلمية حاشدة جابت اليوم الجمعة 26 فيفري 2021، شوارع الجزائر العاصمة وعدة ولايات في الوطن، لتؤكد عودة مسيرات الحراك الشعبي بعد توقف دام سنة كاملة بسبب وباء فيروس كورونا.

الآلاف من الجزائريين رددوا شعارات تدعو إلى القطيعة  وضرورة رحيل رموز النظام السابق، حيث حمل أحد المتظاهرين لافتة كتب عليها ” لا للعهدة الخامسة بدون بوتفليقة” .

كما ردد المواطنون شعارات”دولة مدنية ليست عسكرية”،” أرحلوا جميعا” . كما حملوا لافتات تطالب بإقامة دولة الحق والقانون، وطالبوا بإطلاق سراح المعتقلين و المزيد من الحريات.

وعرفت الجمعة الأولى بعد الذكرى الثانية للحراك ، حضورا أمنيا مكثفا، مع غلق بعض منافذ الشوارع الرئيسية في الجزائر العاصمة.

كما شهدت الجمعة 106 حضور مناضلات من المربع النسوي ، لجنة مساندة المعتقل علي غديري، وعدة شخصيات ونشطاء من الحراك.