سكيكدة: مستفيدون من مشروع سكني يشتكون احتيال مرقي عقاري لوزارة السكن

يعيش مستفيدون من مشروع 200 مسكن ترقوي مدعم LPA  بمنطقة مسيون( بحيرة الطيور) بولاية سكيكدة حالة من القلق والانتظار منذ سنة 2014، تجاه سكناتهم  التي لم يشرع المرقي العقاري صاحب شركة الترقية العقارية والانجاز SKIKDA SPASPIR  المدعو ن.س في انجازها رغم دفعهم للأقساط الكاملة .

الأقساط التي وصلت إلى 14 مليار سنتيم دفعها 140 مستفيد بمبلغ 78 مليون سنتيم لكل واحد ،بالاضافة الى دفع 50 مستفيدا للدفعة الثانية للأقساط واستفادة المرقي من أقساط الصندوق الوطني للسكن CNL ل 60 مستفيد  بقيمة 21 مليون سنتيم  لكل منهم،حسب الأمين العام لجمعية المستفيدين التابعين لمشروع 200 مسكن .

المستفيدون من المشروع السكني قاموا بالعديد من الوقفات الاحتجاجية كما راسلوا جميع الجهات المعنية  كوزارة السكن ،مدير السكن لولاية سكيكدة،رئيس ديوان الولاية ،لكن دون جدوى ،فيما يتحجج المرقي  العقاري حسب المستفيدين بعدم توفر الأموال رغم دفعهم للأقساط كاملة.

وتصل نسبة الأشغال  في المشروع السكني حسب أعضاء الجمعية  منذ سنة 2014 الى 10 بالمائة .