سفير الجزائر في باريس: لوبيات تعرقل التعاون الفرنسي الجزائري

صرح سفير الجزائر في باريس، محمد عنتر داود في حديث خص به اليوم الثلاثاء يومية ليسكبريسيون أنه سلم “منذ بضعة أيام” لرئيس الجمهورية ملفا حول وضعية كل الممتلكات العقارية للجزائر بفرنسا وأن “السفارة أطلقت عملية سمحت باسترجاع قصور وبنايات وأملاك كبرى أخرى”.

 من جهة أخرى قال داود أن هناك لوبيات تعرقل التعاون بين الجزائر و فرنسا وهما مدعوتان لمعرفة مستقبل زاهر بفضل الإرادة السياسية التي أعرب عنها رئيسا الدولتين.

وقال أن الأمر يتعلق “بلوبيات منظمة وممولة من أوساط نعرفها جيدا وليست لها مصلحة في التقارب بين الجزائر وباريس.

كما أشار الى انه “من حق الجزائر وفرنسا بعد مرور 59 سنة وضع حد للاختلافات وتعبيد الطريق لمستقبل هادئ خدمة لمصلحة البلدين .

وفد فرنسي في الجزائر يوم 11 أفريل

وفيما يتعلق بالوفد الفرنسي الذي يقوده الوزير الأول، جان كاستيكس الذي ينتظر أن يحل يوم 11 أبريل المقبل بالجزائر العاصمة في إطار الدورة ال5  للجنة الوزارية رفيعة المستوى، قال السفير الجزائري أن هذا اللقاء “سيسمح بالتوقيع على بعض الاتفاقات الجزائرية-الفرنسية وبإقامة اتصالات كفيلة بإخراج بعض الملفات من حالة الانسداد”.