رسميا: حجب جائزة نوبل للآداب لأول مرة منذ 75 عاما

صرحت مؤسسة نوبل اليوم الجمعة انها لن تمنح جائزة نوبل للأدب هذا العام بعد فضيحة التحرش الجنسي التي أدت لاستقالة عدد من أعضاء مجلس الأكاديمية السويدية.

يأتي هذا الخبر كسابقة لم تحدث منذ عام 1943. وقالت المؤسسة في بيانها أن جائزة 2018 ستمنح العام المقبل إلى جانب جائزة عام 2019.

في شهر نوفمبر الماضي، تقدمت 18 امرأة  بادعاءات تحرش جنسي ضد جان كلود أرنو، الصمور الفرنسي وزوج عضو اللجنة النوبلية الكاتبة كاترينا فروستينسون.

الحوادث التي وقعت داخل بنايات أكاديمية نوبل حسب الادعاءات.

وتم فصل زوجة أرنو من اللجنة، واستقال عدد من الأعضاء على اثر هذه الفضيحة لتقرر اللجنة انها ستحجب الجائزة لهذه السنة.