حراك النساء في شوارع الجزائر: 8 مارس للنضال

خرجت نساء جزائريات اليوم الإثنين الموافق ل 8 مارس في مسيرة سلمية تزامنا مع اليوم العالمي لحقوق المرأة، حيث جابت المسيرة الشوارع الرئيسة للجزائر العاصمة.

المسيرة بدأت على الساعة الواحدة والنصف بعد الزوال، شعارات ولافتات مختلفة لونت مسيرة 8 مارس ، حيث رفعت المتظاهرات لافتات مناهضة للنظام ، مطالبة بالتغيير الجذري, مثل “دولة مدينة ليست عسكرية”، “لا للإغتصاب وتعذيب نشطاء الحراك في مركز المخابرات”،كما رددوا شعار “مخابرات إرهابية تسقط المافيا العسكرية” و “حرروا المساجين”.

بالإضافة إلى لافتات كتب عليها” المرأة ليست ديكور لتزيين الرفوف بل هي ثورة ورص للصفوف” ،”صوت المرأة ثورة”،”متساوون في الحقوق، متساوون في النضال”،”لا فلكور لا إحتفالات ، 8 مارس النضالات”.

كما رفعت نساء آخريات شعارات تطالب بإسقاط قانون الأسرة، والكف عن العنف و قتل النساء.

ورفعن  لافتات كتب عليها” لا العنف القانوني، لا العنف الإجتماعي”، “لا تقبل حڨرة النظام، إذن لا تقبل الحڨرة ضد النساء”.

المسيرة عرفت تعزيزا أمنيا كبيرا، كما شهدت نقاشا حادا بين بعض المواطنين حول شعارات الناشطات النسويات حول موضوع المساواة في الحقوق وإسقاط قانون الأسرة.

” خرجنا اليوم للتنديد بظاهرة قتل النساء، لإكمال النضال، لنقول أن المرأة في الجزائر ليست بخير، متقولوناش ماشي وقتها”.تقول ديهيا بريك ناشطة نسوية.

فيما ترى مواطنة أخرى” على جميع النساء وضع اليد في اليد والتركيز على موضوع تغيير النظام”.