حادثة التعدي على الأستاذات ببرج باجي مختار: الأمن يوقف مشتبه بهم

تعرضت  10 أستاذات جامعيات للاعتداء داخل مسكنهن الوظيفي ببرج باجي مختار بولاية أدرار أمس الثلاثاء حسب بيان للنقابة الجزائرية لعمال التربية.

وتعرضت الأستاذات للاعتداء بالسلاح الأبيض من طرف مجموعة مجهولة لمدة ساعتين بوجود طفلة رضيعة داخل الشقة يؤكد البيان.

وترقد الأستاذات داخل المستشفى “وهن في حالة نفسية كارثية، وهناك من أصيب بجروح متفاوتة الخطورة بالاضافة الى سرقة حواسبهن وهواتفهن المحمولة ومبالغ مالية”.

وسبق أن تعرضت نفس المؤسسة التربوية لاعتداء مماثل، حيث احتج الأساتذة لكن دون الاستجابة لمطالبهن بتوفير الأمن.

وأعلنت النقابة في ولاية أدرار توقيف الدراسة ومقاطعة جميع الامتحانت الرسمية والانسحاب الجماعي من المنطقة.

وقال وزير التربية، محمد واجعوط، الأربعاء، إن التحقيقات جارية لتحديد المعتدين على الأستاذات.

من جهته أعلن مجلس قضاء ولاية أدرار في بيان له توقيف شخصين من المشتبه بهم .