جينيرايشن وات؟: بورتري لشباب العالم في 167 سؤال

تم إطلاق مشروع Generation What ? في 14 مارس 2018 في الجزائر والأردن ولبنان وتونس وفي 11 أفريل 2018 في مصر وليبيا وفلسطين. وهو عبارة عن مشروع كبير يشمل عدّة مجالات من الصحافة ووسائل التعبير، ويُموّله الاتحاد الأوروبي (EU). هدفه هو رسم صورة للجيل بين 18-34 سنة في جميع أنحاء العالم.

وسنجد موقعاً لكل بلد(موقع الجزائر)، يقترح الإجابة على استبيان من 167 سؤالًا يتكيف مع السياقات الثقافية والسياسية المحلية. وكُتِبت هذه الأسئلة بمساعدة علماء اجتماع وباحثيم، لتتناول المواضيع الأساسية مثل: علاقة جيل 18-34 بالأسرة والمجتمع، العمل، الحب، هويتهم الوطنية والثقافية، علاقتهم ورؤيتهم للمستقبل، وأيضاً نظرتهم لمرحلة التحول إلى سن الرشد.

الهدف من المشروع هو بناء قاعدة بيانات وتحويلها إلى خرائط تفاعلية بهدف إجراء دراسة مقارنة لشباب العالم بشكل عام وجنوب البحر الأبيض المتوسط على وجه الخصوص.

في عام 2016، تم إطلاق البرنامج في 14 بلدا من الاتحاد الأوروبي وفي الأقاليم الفرنسية الواقعة ما وراء البحار، وذلك بمساعدة عدد من وسائل الإعلام واتحاد الإذاعات الأوروبية (EBU). وتكشف الأرقام عن: استجابة مليون شخص بخصوص الاستبيان، حيث قدموا أكثر من 83 مليون رد. “إن نجاح هذا المشروع أظهر لنا شيئًا واحدًا: لن نتمكن من التوقف عند هذا الحد، ونستطيع المواصلة للعمل أكثر” ، كما يقول بيان مُنظمّي Generation What ?.

وتتضمن إستراتيجية اتصال هذا المشروع مشاركة وسائل الإعلام، المؤثرين، المجتمع المدني بكل أطيافه وجمعيات الشباب التي تروج للحملة. وصار موقع Casbah Tribune مؤخراً أحد الشركاء الرسميين للمشروع في الجزائر.
ويتم تمويل النسخة العربية من Generation What ? من قبل الاتحاد الأوروبي، وذلك عبر اتحاد الإذاعات الأوروبية EBU، بالتعاون مع اتحاد الإذاعات العربية ASBU و COPEAM المؤتمر الدائم للسمعي البصري بالمتوسط. وهو مشروع طورته كل من YAMI 2 و Upian.