تبون يوقع عفوا رئاسيا جديدا لفائدة المحبوسين

وقع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون مرسوما رئاسيا تضمن اجراءات عفو لفائدة مجموعة ثانية من الأشخاص المحبوسين المحكوم عليهم نهائيا وعددهم 6294 شخصا والذين يساوي ما تبقى من عقوبتهم 18 شهرا أو يقل عنها، حسب ما نقله التلفزيون الجزائري.

 ويبلغ بذلك مجموع المحبوسين الذين استتفادوا من اجراءات العفو بمقتضى المرسومين الرئاسيين الحالي والسابق الصادر في أول فيفري الجاري 9765 شخصا.

يستثني المرسومان الرئاسيان الأشخاص المحكوم عليهم في قضايا ارتكاب جرائم الارهاب والخيانة والتجسس والتقتيل والمتاجرة بالمخدرات والهروب وقتل الأصول والتسميم وجنح وجنايات الفعل المخل بالحياء مع أو بغير عنف على قاصر والاغتصاب وجرائم التبديد العمدي واختلاس الاموال العامة وعموما كل جرائم الفساد المنصوص عليها في القانون 06-01 المتعلق بالوقاية من الفساد ومكافحته وتبييض الاموال وتزوير النقود والتهريب والمخالفات المتعلقة بالتشريع والتنظيم الخاصين بالصرف وحركة رؤوس الأموال،يضيف ذات المصدر.