تبون يدشن الطبعة 28 لمعرض الانتاج الجزائري

أشرف رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون, صباح هذا الأحد, على تدشين الطبعة الثامنة والعشرين لمعرض الإنتاج الجزائري بقصر المعارض بالصنوبر البحري في الجزائر العاصمة.

و يعد هذا التدشين الخرجة الميدانية الأولى لرئيس الجمهورية الذي أدى اليمين الدستورية الخميس الماضي.

وتتميز هذه الطبعة التي تنظم تحت شعار  » اقتصاد مبتكر ومتنوع وتنافسي »  بمشاركة أكثر من 500  شركة وطنية عمومية وخاصة وبحضور قوي للصناعات العسكرية .

ويشارك في المعرض أكثر من 120 شركة وطنية ناشطة في مختلف  مجالات الإنتاج مثل الصناعات التحويلية والغذائية والاسمنتية وكذا الحديدية  ستعرض قدراتها في الإنتاج ومساهمتها في بناء الاقتصاد الوطني.

وتعتبر هذه الطبعة، حسب وزير التجارة، مجالا لاستعراض تجربة أكثر من خمسين شركة  ناشئة خصص لها جناح كامل ستكون عبارة عن مشتلة للافكار والفرص، مشيرا في ذات  السياق إلى أن المعرض سيكون فرصة للفاعلين لتأسيس نظرة مشتركة لمستقبل الإنتاج  الوطني والتعريف بالقدرات الانتاجية لكل شركة وأيضا القدرات الانتاجية  للصناعات العسكرية.

وسيتضمن هذا المعرض عدة ندوات ولقاءات مهنية ستجمع الشركات الناشئة العمومية بنظيرتها الخاصة  للتعرف على فرص الاندماج فيما بينهم، وكذا ندوة حول التسويق في الشركات  العمومية. وندوة ثالثة حول تمويل الشركات الناشئة من المرتقب أن يحضرها ممثلون  عن بنوك و شركات لوضع تصور جديد لهذه الشركات.

يجدر الذكر أن المعرض الوطني سيتربع على مساحة قدرها 22.352 ألف متر مربع و  يسجل للعام الثالث على التوالي مشاركة مؤسسات تابعة للجيش الشعبي الوطني  بتعداد 16 وحدة إنتاجية في مجال الصناعة البحرية و الجوية، الصناعة  الالكترونية والطاقات المتجددة ناهيك عن مجال النسيج والميكانيك، حسب  المنظمين.

وعن توزيع النشاط الاقتصادي للمشاركين، أكد المنظمون أن هناك خمسين مؤسسة  تنشط في مجال الصناعة التركيبية مثل الأثاث والديكور والنسيج والجلود والألبسة  الجاهزة، و27 في مجال الصناعات الكهربائية والإلكترونية، فيما تمثل 69 مؤسسة  مجال الصناعة الكيماوية والبيتروكيماوية.

الاذاعة الوطنية