تبون: مطالب الحراك كنت السباق في المطالبة بها

في  أول تصريح له بعد سحبه لاستمارات الترشح للرئاسيات المقبلة ،قال الوزير الأول السابق عبد المجيد تبون أنه  كان من الأوائل الذين حاربوا الفساد، وطالبوا بالتغيير وتمت معاقبته على ذلك ” الشيئ الذي طالب به الحراك،انا كنت من البادئين به ،لقد عانيت شخصيا،وعوقب ابني،يكفيك أنه تم نزع صورتي من قصر الحكومة، مضيفا هل يستوي من أمن قبل الفتح،ومن أمن بعد الفتح”.

وأكد تبون أن   سيسعى من خلال برنامجه  الى فصل السياسية عن المال،لأخلقة العمل السياسي، خلق مقاولين جدد ، ومؤسسات صغيرة و متوسطة،مؤكدا ان المؤسسات الناشئة هي مستقبل البلاد “.

وردا على ما قاله علي بن فليس حول ترشحه أكد أن الوقت ليس مناسبا للجدال ورفض الاخر، “سي علي حر يقول ما يشاء، أنا تربطني به علاقة منذ 1977 يوم كنت أمين عام بولاية باتنة وهو محامي” مضيفا “الوقت الذي نمر به صعب ليس مناسبا للجدال ورفض الآخر”.

عبد المجيد تبون: عاقبوني عندما فكرت في التغيير وعاقبوا ابني

عبد المجيد تبون: عاقبوني عندما فكرت في التغيير وعاقبوا ابني

Posted by Journal el Bilad on Thursday, 26 September 2019