المنتدى الأول للمرأة: من أجل “مساواة حقيقية” في مناصب المسؤولية بين الرجل والمرأة

يختتم اليوم الأحد فعاليات الطبعة الأولى للمنتدى الدولي للمرأة الذي تنظمه الكونفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية بقصر المؤتمرات عبد اللطيف رحال.

 و تشارك في الطبعة الأولى أكثر من 3000 امرأة رئيسة مؤسسة و حاملة لمشروع حيث يهدف المنتدى  لمناقشة مشاركة المرأة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ودورها في هذا المجال، قصد “إعادة قراءة مسار إدماج المرأة الجزائرية وتحديد موقعها “.

و يضم البرنامج عدة  مداخلات و محاضرات حول  مواضيع ” المرأة والحوكمة” ، “المرأة و التعليم و التكوين و التشغيل  ، “المرأة و مناخ الأعمال “، “المرأة و تنويع الاقتصاد” ، “المرأة و الاقتصاد الأخضر “، “النساء و الرقمنة ”  و”النساء و الثقافة”.

و سيتم تقديم مقترحات ملموسة تهدف إلى رفع الفوارق بين الخطاب و الواقع، من شأنها تحقيق اندماج أكبر للمرأة الجزائرية سواء في الحوكمة السياسية أو الاقتصادية و اقتراح التعديلات اللازمة لقانون العمل من أجل ضمان “مساواة حقيقية” في العمل ومناصب المسؤولية بين الرجل والمرأة.