أمن ولاية الجزائر: توقيف أشخاص قاموا بانجاز لافتات تحريضية خلال الحراك بتمويل أجنبي

 أصدرت المديرية العامة  للأمن الوطني بيانا قالت فيه أن مصالح أمن ولاية الجزائر تمكنت من توقيف 08 أشخاص  تتراوح أعمارهم بين 26 و60 سنة، ينشطون تحت غطاء جمعية ثقافية غير معتمدة على مستوى باب الوادي بالجزائر.
 وأكد البيان أن الجمعية الثقافية، استطاعت بتمويل من احدى الممثليات الدبلوماسية لإحدى الدول الأجنبية الكبرى بالجزائر، في إنجاز منشورات ولافتات تدعو إلى التحريض خلال مسيرات الحراك الشعبي.
وتم حجز،(677) لافتة  و (07) وحدات مركزية لأجهزة الإعلام الآلي وكاميرا رقمية جد متطورة و (03) أجهزة سكانير و (12) طابعة.
بعد استكمال الإجراءات القانونية، تم تقديم المشتبه فيهم أمام الجهات القضائية المختصة يصيف البيان.