اللقاءات السنوية للأديبات الشابات تعرض تحديات الترجمة في الجزائر

شاركت العديد من الكاتبات،المترجمات وصاحبات دور النشر ،خلال اللقاءات السنوية للأديبات الشابات التي انطلقت اليوم على مستوى المكتبة الوطنية الجزائرية  بالحامة، في ورشة بعنوان “ترجمة دون خيانة” التي ناقشن فيها أهم تحديات الترجمة في الجزائر.

وأجمعت الحاضرات من خلال النقاش ،أن الترجمة في الجزائر  تعاني من عدة مشاكل ،كغلاء أسعارها التي قد تتجاوز تكاليف الطبع، بالإضافة إلى مشاكل التوزيع والبيع.

وتعتبر المكانة التي يحتلها الكتاب في الجزائر والعالم العربي،أهم  التحديات التي تواجه الترجمة ،حيث بلغ عدد الكتب المترجمة في العالم العربي حسب نوارة حسين صاحبة دار نشر بالجزائر، إلى 10.000 كتاب منذ  تأسيس الدولة العباسية،والذي يعادل ما تترجمه دور النشر الإسبانية في سنة واحدة.

وتستمر اللقاءات السنوية للكاتبات الشابات إلى غاية يوم غد ،حيث ستعرف عدة ندوات حول الأدب النسوي،الكتابة باللغة الامازيغية،الشريط المرسوم وكتابة السيناريو.