الصحفيان سفيان مراكشي و بلقاسم جير يعلقان إضرابهما عن الطعام

علق الصحفيان سفيان مراكشي و بلقاسم جير، يوم أمس ،إضرابهما عن الطعام، بعد اعلانهما يوم الخميس 30 جانفي 2020 ،الشروع في إضراب عن الطعام إحتجاجا على تعليق قضيتهما ونسيانهما.

وطالب الصحفيان من السلطة القضائية برمجة محاكمتهما، خاصة أنهما يقبعان في الحبس المؤقت منذ أكثر من 4 اشهر بسجن الحراش.

ونظم صحفيون جزائريون يوم السبت 1 فيفري 2020 وقفة إحتجاجية بدار الصحافة الطاهر جاووت، ومسيرة سلمية يوم الجمعة 31 جانفي، للمطالبة بالإفراج عن الصحفي مراسل قناة الميادين سفيان مراكشي، وبرمجة محاكمة عادلة للصحفي بلقاسم جير.

للتذكير، يتابع الصحفي سفيان مراكشي بتهمة لها علاقة بنشاطه الصحفي، أما بلقاسم جير فهو متابع بقضية لها علاقة بقضايا الرأي العام.