السلطات تمنع عقد الندوة الصحفية التحضيرية للمؤتمر الجامع لنشطاء الحراك

منعت اليوم السلطات المحلية بالجزائر، عقد الندوة الصحفية التحضيرية للمؤتمر الجامع لنشطاء الحراك، المقرر إجراؤه يوم الخميس 20 فيفري2020، عشية الذكرى الأولى لحراك 22فيفري 2019.

و تهدف الندوة الصحفية التي كان مقرر إجراءها في فندق الابيار على الساعة11، إلى تقديم أهداف و برنامج هذه المبادرة المستقلة وغير الحزبية حسب بيان الإئتلاف.
وتضم هذه المبادرة التنسيقيات التالية:
– تنسيقية نشطاء الحراك
– إئتلاف المجتمع المدني للانتقال الديمقراطي
– تنسيقية الصحافيين الموحدين
– تنسيقية الطلبة الجامعيين
– تنسيقية مبادرات الجالية الجزائرية في الخارج

 ويضيف البيان “لا تهدف هذه المبادرة لتمثيل الحراك أو هيكلته أو تحويله إلى طرف سياسي في الساحة السياسية، بل تطمح إلى التنسيق بين الفاعلين بهدف تجسيد مطالب الحراك الشعبي”.