الجزائر: مسيرات جديدة للحراك تتزامن مع عيد النصر

خرج الآلاف من الجزائريين في الجزائر العاصمة وعدة ولايات من الوطن كوهران عنابة وقسنطينة في مظاهرات سلمية تزامنت مع ذكرى عيد النصر 19 مارس.

وسلك المتظاهرون في الجزائر العاصمة المسار المعتاد بعد الفراغ من صلاة الجمعة، حيث إنطلقوا من شارع فيكتور هيغو، مرورا بشارع ديدوش مراد، فيما سار آخرون من باب الواد إلى شارع عسلة حسين وصولا إلى البريد المركزي.

ورفع المتظاهرون شعارات مناهضة للنظام وأخرى تطالب بدولة مدنية ليست عسكرية، إطلاق سراح المعتقلين، إستقلالية العدالة وصحافة حرة.

وتزامنت الجمعة 109 مع ذكرى عيد النصر، حيث رفع بعض المتظاهرين لافتات تذكر بهذا التاريخ المهم.

و كتب على إحدى اللافتات ” 19 مارس 1962 وقف إطلاق النار، 19 مارس 2021 القمع”.

وعبر المتظاهرون عن رفضهم للإنتخابات التشريعية المقررة بتاريخ 12 جوان 2021، مؤكدين رفضهم لخارطة الطريق التي طرحتها السلطة.