الجزائر تستدعي سفيرها بباريس

إستدعت الجزائر اليوم السبت، سفيرها بباريس محمد عنتر داود للتشاور حسب ما أعلنته رئاسة الجمهورية.

وجاء هذا القرار بعد حوار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نقلته جريدة لوموند الفرنسية، حيث أدلى بتصريحات ضد النظام الفرنسي والمؤسسة العسكرية.

وقال ماكرون في حوار مع أبناء الحركى أن النظام الجزائري يكن الضغينة لفرنسا ” إن الضغينة ضد فرنسا لا تأتي من المجتمع الجزائري بل من السلطة السياسية والعسكرية “.

وأضاف أن لديه حوار جيد  مع الرئيس عبد المجيد تبون لكنه عالق في نظام صعب للغاية”.

وسبق للجزائر أن إستدعت السفير الفرنسي في الجزائر على خلفية تقليص قرار فرنسا التأشيرات بنسبة 50 بالمائة للدول المغاربية ( الجزائر، المغرب وتونس).