الجزائر: ترحيل 108 عائلة تقطن السكنات الهشة والبنايات المهددة بالإنهيار

انطلقت صبيحة اليوم الأربعاء 22 جانفي 2020، بالجزائر العاصمة، أولى عمليات الترحيل والإسكان الخاصة بالطور الأول من المرحلة السادسة والعشرين ، والتي عرفت ترحيل 108 عائلة، كانت تقطن السكنات الهشة والبنايات المهددة بالإنهيار، بالإضافة إلى أقبية وأسطح العمارات،حسب بيان لمصالح ولاية الجزائر.

 وحسب ذات المصدر، فإن العملية تمت على مستوى بلدية المدنية والجزائر الوسطى بالمقاطعة الإدارية لسيدي أمحمد، وبلدية القصبة المقاطعة الإدارية لباب الوادي، وتسالة المرجة وأولاد الشبل، المقاطعة الإدارية لبئر توتة.

و استفادت العائلات من سكنات عمومية إيجارية على مستوى الحيين السكنيين 1988 و2400 مسكن ببلدية أولاد فايت، المقاطعة الإدارية للشراقة.

وسيتواصل برنامج هذه العمليات،خلال الأيام القادمة، عبر مختلف بلديات المقاطعة الإدارية لولاية الجزائر  حسب ذات البيان.