“الجزائر تحتفل بالحدث العالمي “ساعة من أجل الأرض

تحتفل الجزائر اليوم السبت  على غرار العديد من دول العالم، بالتظاهرة البيئية العالمية “ساعة الأرض”، والتي تهدف إلى زيادة الوعي بقضية الحفاظ على البيئة واقتصاد الطاقة، من خلال إطفاء الأنوار رمزيا لمدة ساعة واحدة، حسب بيان لجمعية سدرة، سفيرة الحدث في الجزائر.

وسينظم الاحتفال ب “ساعة الأرض”, التي تعتبر أكبر “تظاهرة بيئية في العالم”, برعاية وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة, بين الساعة الثامنة والنصف مساء والساعة التاسعة والنصف مساء, بتوقيت الجزائر, وفي أكثر من 190 دولة و7 الاف مدينة في العالم.

وفي إطار هذه التظاهرة, سيتم تنظيم جلسة تفاعلية حول موضوع الحدث, بحضور مسؤولين رسميين وممثلين عن شركات اقتصادية وطنية ومتعددة الجنسيات وشركات ناشئة في مجال الطاقات المتجددة وكذلك شخصيات من المجتمع المدني.

كما سيشهد الحفل الذي يجري بمشاركة الوكالة الوطنية لتطوير استخدام الطاقة, التوقيع على بروتوكول شراكة بين جمعية سدرة وشركة شلومبرغر التي ترعى الحدث هذا العام.

و سيتم إطفاء الأضواء رمزيا وفسح المجال أمام الشموع ابتداء من الساعة الثامنة والنصف مساءا وهذا في جو احتفالي وفقا للبروتوكول الصحي.