الجزائر: أحكام بالحبس النافذ في حق نشطاء الحراك

قضت محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة اليوم الإثنين 31 ماي 2021 بالحبس النافذ في حق نشطاء من الحراك تم توقيفهم خلال المسيرات الشعبية أو أثناء تواجدهم في الشارع يوم الجمعة.

وأدانت المحكمة الناشطة في الحراك عفاف مقاري بعام حبس نافذ وغرامة مالية 50 ألف دينار بتهمة المساس بالوحدة الوطنية، التحريض على التجمهر غير المسلح،إهانة هيئة نظامية، عرض منشورات من شأنها المساس بالمصلحة الوطنية.

كما أدين كل من سعيد حداد وسفيان أوعزيب بعام حبس نافذ، فيما حكم على النشطاء بلغماري عبد الحق وبن وارث عدلان، مرباح يوغرطة بستة أشهر حبس نافذ.

وأجلت ذات المحكمة النطق بالأحكام في حق عدة نشطاء تم توقيفهم في الجمعة 117 إلى تاريخ 7 جوان المقبل، حيث التمست النيابة في حقهم عام حبس نافذ ،ويتعلق الأمر ب : بوزاهر عبد القادر، محند وحدادو، نذير منصوري،سعداوي ساعد، معايشيةعبد الحق، سعدون  معاذ عكاشة .(6  آخرون في حالة إفراج).

ووصل عدد معتقلي الرأي حسب اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين إلى 201 .