الافراج عن الأمين العام السابق للأفلان محمد جميعي

أدانت محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة، اليوم الأربعاء، الأمين العام السابق لحزب جبهة التحرير ،محمد جميعي، بعقوبة عامين حبس ، منها عام حبس نافذ وآخر غير نافذ وغرامة مالية قدرها 200 ألف دينار.

ويتابع محمد جميعي رفقة زوجته بجناية اتلاف مستندات قضائية والتهديد باستعمال الهاتف, وقد تم ايداعه الحبس المؤقت في 19 سبتمبر 2019.

والتمست النيابة في حقه الأسبوع الماضي 3سنوات حبس.

وسيغادر جميعي سجن الحراش اليوم بعد استفاذ مدة العقوبة.