إطلاق إستراتيجية وطنية للصحة الإلكترونية بالجزائر سنة 2019

سيتم في غضون سنة 2019 إطلاق استراتيجية وطنية للصحة الإلكترونية، حسب ما كشف عنه اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة محمد الأمين جكار، خبير في تكنولوجيات الإعلام والاتصال بالمنظمة العالمية للصحة  بالجزائر.

وأوضح السيد جكار خلال أشغال الدورة الثانية لندوة الصحة الإلكترونية أن  وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بصدد إعداد مشروع استراتيجية وطنية  للصحة الإلكترونية بالتعاون مع المنظمة العالمية للصحة وذلك بعد وضع الأطر القانونية اللازمة لتسهيل تسيير المعطيات الطبية ومساعدة أصحاب القرار في تجسيد هذا المشروع.

وأكد في هذا الإطار بأن منظمة الصحة العالمية سترافق تجسيد هذا المشروع من خلال الاستفادة من خبرة الدول التي نجحت في تطبيق هذه الإستراتيجية وكذا مسايرة وتيرة التطورات الحاصلة في المجال الطبي والمعلوماتية وملاءمتها مع القطاع الصحي.

وبعد أن أشار إلى التقدم المسجل في مجال رقمنة قطاع الصحة، على غرار التطبيب والتكوين عن بعد، أكد الخبير بأن الوزارة تتوفر في الوقت الحالي على قاعدة  معطيات تستدعي التطور والإثراء بصفة مستمرة نظرا –كما قال– لتشعب الاختصاصات والهياكل الصحية التي يحتويها القطاع.

بدوره، أبرز الخبير في الإعلام الآلي والمتعاون مع وزارة الصحة، ندير حمودة، أهمية إنشاء منظومة معلوماتية بالقطاع الصحي وضرورة تطويرها باستمرار، مما  يساعد على “توصيل المعلومات لكل الفاعلين في القطاع في وقت وجيز بما يساعد على وضع برامج وقائية تساهم في تحسين صحة المواطن.

وشدد ذات الخبير على أهمية توفير الوسائل والموارد البشرية المؤهلة وتنظيم دورات مستمرة للتكوين بغية مرافقة مختلف الفاعلين في الميدان.