إخلاء سبيل الصحافي إحسان القاضي

تم منذ قليل اخلاء سبيل الصحافي إحسان القاضي دون أي متابعة قضائية بعد استدعاءه من طرف الدرك الوطني لباب جديد في الجزائر العاصمة.

وتم نقل مدير اذاعة راديو ام الى محكمة سيدي أمحمد، لكنه لم يقدم أمام وكيل الجمهورية وتم اطلاق سراحه.

وحسب هيئة الدفاع تم استجواب القاضي احسان حول مقال صحفي كتبه بعنوان “ لماذا يجب حماية مكانة رشاد في الحراك”.

وقالت المحامية نبيلة اسماعيل” يحاولون تكميم الأفواه، العمل الصحفي لا يمكن أن يكون محل المتابعة القضائية، أين هو القانون”.

ووجهت له تهم  النبش في جروج المأساة الوطنية ، التقليل من شأن الأحكام القضائية  والمساس بالوحدة الوطنية .

حسب الدفاع، الشكوى قدمت من طرف وزارة الاتصال.

يذكر أن احسان القاضي قد شرح في فيديو أنه لن يجيب على أسئلة الضبطية أو الدرك اذا كانت تتمحور حول العمل الصحفي.