أثيوبيا:وزيرة للدفاع في الحكومة الجديدة

 في سابقة هي الأولى من نوعها في أثيوبيا،  شكل رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، حكومة جديدة حظيت فيها المرأة بعشر حقائب وزارية ويتعلق الامر بمناصب حساسة  كوزارة الدفاع ،وزارة السلام ،والمخابرات.

وقال أحمد في خطاب إعلان الحكومة أمام البرلمان إن المرأة ستساعد في محاربة الفساد لأنها أكثر كفاءة، و”أقل فسادا من الرجل”،مضيفا  إن “وزيراتنا سيحطمن المقولة القديمة بأن النساء لا يصلحن للقيادة”.

وكلف أحمد امرأة بتولي مهام وزارة الدفاع لأول مرة في البلاد، عائشة محمد، التي تنتمي إلى منطقة عفار الواقعة شمال شرقي البلاد،والتي كانت تتولى منصب وزيرة التعمير، قبل تكليفها بالمنصب الجديد.

و قلص أبي أحمد عدد حقائب مجلس الوزراء من 28 إلى 20 وزارة، مستحدثا وزارة جديدة للسلام،مؤكد في خطابه  أمام البرلمان أن عملية الإصلاح التي بدأها يجب أن تستمر لمواجهة المشكلات الاستراتيجية والبنيوية التي دفعت البلاد إلى الفوضى،حيث  بادر أحمد منذ توليه السلطة في إثيوبيا بسلسلة من الإصلاحات غيرت الوضع السياسي في البلاد.