ياسمينة خضرا، سعد بوعقبة، أحمد بن بيتور… على رأس 14 شخصية تُطالب بوتفليقة بالتخلّي عن العهدة الخامسة

في رسالة مفتوحة إلى رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، طالبت 14 شخصية وطنية الرئيس بالـ « التخلّي عن العهدة الخامسة ».

نص الرسالة الذي تحصّلت « قصبة تريبون » على نسخة منه جاء فيه تبرير للرسالة المفتوحة « لجوؤنا إلى طريقة المراسلة المفتوحة أملته أوضاعكم الصحية التي لم تعد تسمح لكم باستقبال المواطنين الجزائريين. »

وتوجهت الضخيات لبوتفليقة باعتباره رئيسا للجزائريين منذ 4 عهدات رئاسية، اعتبرتها الرسالة « منطقيا كافية لكي ينجز الإنسان مشروعه ويحقق طموحه ».

في حين اعتبر الموقعون الـ 14  أن من يدفع ببوتفليقة لعهدة خامسة هو « قوى خبيثة ».

كما شدّدت الرسالة على دور الجزائريين في حفظ أمن بلدهم حيث « وافقت الجزائر على سياساتكم دون مقاومة معتبرة لمدة تقارب العشرين سنة ».

أما عن أسماء الموقعين فهم كالتالي:

عبد الغني بادي، محامي ومناضل حقوق الإنسان

أحمد بن بيتور، رئيس حكومة سابق

فتيحة بن عبو، أكاديمية متخصصة في القانون الدستوري

علي بن واري، رئيس نداء الوطن

أميرة بوراوي، طبيبة وناشطة مجتمع مدني

سعد بوعقبة، صحفي

ناصر جابي، أكاديمي متخصص في علم الاجتماع

سفيان جيلالي، رئيس جيل جديد

صالح دبوز، محامي

ياسمينة خضرا، كاتب

زهير رويس، رئيس المنتدى الديمقراطي

عز الدين زعلاني، مناضل الجالية الجزائرية في الخارج

زبيدة عسول، رئيس الإتحاد من أجل التغيير والرقي

فريد مختاري، مناضل سياسي