ولاية الجزائر: انطلاق عملية ترحيل لسكان الحيين القصديريين « بن جعيدة » و « بوشاقور »

أعلنت الاربعاء مصالح ولاية الجزائر عن الشروع في عملية ترحيل سكان الحيين القصديريين « بن جعيدة »  (برج البحري) و »بوشاقور » (براقي) إلى سكنات اجتماعية لائقة وذلك ضمن برنامجها الخاص بالترحيل و إعادة الإسكان.

وجاء على الصفحة الرسمية لولاية الجزائر بالفايسبوك, أن بداية عملية ترحيل القاطنين في الحي القصديري « بن جعيدة » ببلدية برج البحري و »بوشاقور » ببلدية براقي ابتداء من صباح اليوم الأربعاء, وأن التحضيرات جارية لتسهيل عمل السلطات المحلية و الأمنية في العملية 26 للترحيل نحو حوش موهوب التابع لبلدية براقي و أولاد فايت والدويرة.

كما ذكرت ذات المصالح المحلية على سكان الحي القصديري, الالتزام بالإجراءات اللازمة للوقاية من وباء كورونا بوضع الكمامة و التباعد الجسدي واستعمال السائل المعقم, وأيضا ضرورة تقديم المبلغ المطلوب لدى ديوان الترقية و التسيير العقاري والمقدر ب  37000 دج حقوق المفتاح.

يذكر أن والي العاصمة, يوسف شرفة, سبق أن أكد في تصريح سابق على ضوء زيارات ميدانية لورشات قطاع السكن, أنه سيتم خلال سنة 2020 استسلام 7.000 وحدة سكنية اجتماعية كمرحلة أولية من ضمن حصة إجمالية تقدر ب 22.000 وحدة سكنية اجتماعية قيد الإنجاز وأخرى في مرحلة الانطلاق وأن هذه الحصة السكنية يشرف على انجازها الدواوين الثلاثة للترقية والتسيير العقاري بالعاصمة (الدار البيضاء – حسين داي وبئر مراد رايس) وذلك لتلبية الطلبات المسجلة في السكنات الهشة والمهددة بالانهيار وكذا سكنات الأسطح والأ قبية.