نورية بن غبريط تعلن عن سلسلة من اللقاءات مع نقابات القطاع خلال الأسبوع الجاري

 أعلنت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط يوم الأحد بالجزائر العاصمة، عن لقاءات مرتقبة ستجمعها خلال الأسبوع الجاري  مع نقابات القطاع  لدراسة مطالبها معتبرة أن الحوار مع هذه النقابات « لم  يفشل ».

وقالت السيدة بن غبريط في تصريح للصحافة على هامش الندوة المخصصة لتقييم  حصيلة الشراكة بين قطاعي التربية والثقافة أن « أبواب الحوار تبقى مفتوحة » مشيرة الى أن الوزارة ستعقد « خلال الأسبوع الجاري عدة لقاءات مع النقابات ».

وبعدما شددت على ان الحوار مع نقابات القطاع « لم يفشل » أكدت السيدة بن غبريط  أن وزارة التربية الوطنية « تقوم بمهامها بصفة مستمرة » داعية النقابات المعنية  الى « الاخذ بعين الاعتبار الاقتراحات التي يتم تقديمها في اطار تبادل الآراء »  بين الجانبين.

وقالت في ذات السياق أن قطاع التربية » حقق قفزة نوعية خاصة فيما يتعلق  بالتكفل بالمطالب الاجتماعية والمهنية لموظفي القطاع ».

من جانب آخري طمأنت الوزيرة التلاميذ وأوليائهم أبنائهم بأنه تم « اتخاذ كل  التدابير لمواصلة الدروس خلال الفصل الثالث واجراء الامتحانات في أحسن  الظروف ».