نشطاء سياسيون يُطلقون نداءً لـ « إنقاذ الجزائر » أشهرًا قبل الانتخابات الرئاسية

أطلق عدد من المواطنين، على رأسهم دكتور العلوم السياسية سفيان صخري، فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، تحمل عبارة « بطل واحد، الشعب » أطلقوا فيها نداءً للجزائريين لـ « إنقاذ الجزائر » من  » الجمود وتكسير القيود »

واعتبر النشطاء الذين عرفوا نفسهم بـ « أبناء هذا الوطن » رسالتهم، التي قرأها سفيان صخري الناطق الرسمي السابق لـ « جيل جديد »، أنها « تسعى الى ايقاظ الضمائر وتنوير البصائر وتوقيف المناكر ونحن نعيش أسوأ مرحلة في مسار الجزائر المستقلة والتي طال الحديث في تشخيص مساوئها العديدة دون الوصول الى حلول بديلة وفعلية. »

وقدّمت الرسالة عددًا من « الآليات والحلول » التي تسمح حسبهم بإنقاذ الدولة الجزائر، التي يجب أن تتبع نهج بيان أول نوفمبر، ومن بينها إنهاء شخصنة الدولة والمؤسسات والاستناد للقانون وعدم تجاوز الدستور والبرلمان وعدد من النقاط الأخرى، التي تأتي أشهرًا قليلة قبل الانتخابات الرئاسية في الجزائر، والتي لا تزال تُسيل الكثير من الحبر والتساؤلات حول الطريقة التي ستسير بها.

 

الدكتور سفيان صخري و مجموعة من النشطاء السياسيين يوجهون نداء للشعب الجزائري

Pubblicato da Elias Filali su Domenica 13 gennaio 2019