ناصر جابي: حجب المواقع الالكترونية يؤكد ماجاء في لائحة البرلمان الأوروبي

قال الباحث في علم الاجتماع ناصر جابي في تصريح لقصبة تريبون ،أن حجب المواقع الالكترونية الاخبارية هو تأكيد لما جاء في لائحة البرلمان الأوروبي التي نددت بوضعية حقوق الانسان في الجزائر.

 » تعودنا على هذه الاجراءات، الجهات التي قامت بحجب المواقع الالكترونية، وصلوا اليوم الى قمة التعسف، لا يقدمون شروحات أو أسباب للححب لأنهم يرون أنهم غير ملزمين بذلك ».

« اعتبرها مجزرة في حق حرية التعبير والصحافة في الجزائر، الحظر مس مواقع إخبارية تعمل على ايصال المعلومة بحيادية، يعمل بها اجيال جديدة من الصحافيين ذو أساليب ونظرة مختلفة للعمل الصحفي ».

مضيفا » إنهم يتعسفون في إستعمال السلطة ضد حريات الجزائريين، القرار غريب، غير مسؤول ولا يجب السكوت عليه ».

وأكد جابي أن هذا الحظر سيفتح المجال أمام الشائعات، وتوجه المواطنين لوسائل الاعلام الأجنبية، خاصة في ظل الظروف السياسية الصعبة التي تمر بها البلاد من غياب الرئيس، الأزمة الصحية وغيرها.

« إن هذا الغلق مؤشر خطير يؤكد ماجاءت به لائحة البرلمان الأوروبي التي نددت بوضعية حقوق الانسان في الجزائر، كما سيزيد من الاستقطاب السياسي ».

للتذكير، تم حجب عدة مواقع الكترونية إخبارية من الجزائر مثل قصبة تريبون، توالى،طريق نيوز ،شهاب برس، راديو ام، مغرب ايمرجون.