مناضلات يتعرضن للإهانة في مركز شرطة ببراقي

 أعلن الصحفي والمناضل سمير لعرابي اليوم عبر فيديو له على فايسبوك ، قيام مركز شرطة براقي بالعاصمة بعمل مشين تجاه المناضلات اللواتي تم ايقافهن يوم أمس أمام البريد المركزي.

وأوضح لعرابي أن شرطية بزي مدني قامت بتجريد مناضلات من تجمع « راج » والحركة الإجتماعية الديمقراطية من ملابسهن الداخلية ونزع ثيابهن.

و أكدت الحادثة ،المناضلة عن الحركة الديمقراطية الإجتماعية ،هانية شعبان، قائلة أن الشرطية قامت بنزع ملابسهن الداخلية،مبررة ذلك أنه إجراء عادي، دون امضاء أي محضر.

واعتبر تجمع عمل شبيبة (راج) عبر بيان له، الحادثة اهانة كبيرة للمناضلات، فيما علق سفيان جيلالي رئيس حزب جيل جديد قائلا  » لقد ارتكبت شرطة براقي عملا شنيعا عندما تعرضت لشرف الناشطات اللواتي أعتقلن خلال مظاهرة العاصمة يوم السبت 13 أفريل. لابد من مسآلة الوزير الأول، وزير الداخلية و المدير العام للأمن الوطني حول ما حدث.
يجب التوقيف الفوري للشرطية التي ارتكبت هذا العمل الهمجي و مسؤوليها المباشرون وفتح تحقيق لمعرفة مصدر هذه التعليمة.