مناضلات نسويات يتعرضن للتعنيف والتحرش

تعرضت مجموعة من المناضلات النسويات للتعنيف والتحرش، خلال المسيرة السلمية المناهضة للنظام في الجزائر العاصمة.

وأكد شهود عيان كانوا في ساحة أودان أن مجموعة من النسوة، كن يلصقن مجموعة من الصور للتعبير عن رفضهن لقانون الأسرة الجزائري ،قبل بداية مسيرة الجمعة السادسة، كما يوضح فيديو  رجلا يعتدي على امرأة في شارع ديدوش مراد لأنها كانت تعلق لافتة تنادي بالمساواة .

وعبرت مجموعة من المناضلات في مجال حقوق المرأة عن رفضهن للحادثة ،خاصة أن المتظاهرات وصفن أنهن غير جزائريات، لمجرد مطالبتهن بحقوقهن خلال المسيرة المناهضة للنظام ، واتهمن بالتفريق بين أفراد الشعب الواحد .

وصرحت احداهن  » المساواة ركن من أركان الديمقراطية ،الجميع يريدون تغيير النظام،نحن نريد تحقيق مطالبنا ».

وقالت أخرى » قانون الأسرة الذي خرجنا للتنديد به هو كارثة ، من حقي في وقت كهذا أن أطلب بمراجعة هذا القانون الكارثي ».

خلال الخطوة النسوية التي حضرت لها نسويات جزائريات ضد قانون الأسرة الظالم، تعرضت أنا و مجموعة النسويات التي كن معي في الجزائر العاصمة لتحرشات و مضايقات من قبل نساء ورجال، مضايقات عنيفة جدا، تم تمزيق ملصقاتنا و تكويرها واستعمالها ككرة تقاذفها الشباب أمامنا لإستفزازنا، ولما قمنا بتجاهلهم و واصلنا الصاق منشوراتنا، تم التعدي علي جسديا حيث جذبني رجل من يدي بقوة لمنعي من التلصيق، حوالي 40 رجل شرطة كانوا امامنا ولم يقوموا بواجبهم المتمثل في حمايتنا كوننا مواطنات جزائريات، لا بل تظامنوا مع المعتدي وأنصاره وطلبوا منا الإنصراف. أنا مستاءة إلى أبعد حد و لقد خاب ظني كثيرا في اعوان الشرطة و المواطنين الجزائريين الحضاريين الواعيين.ومازالت المطالبة بحقوق النساء حلما بعيد المنال في جزائر الحراك الشعبي….

Posted by ‎Enough Algeria – بركات‎ on Friday, 29 March 2019

ماكانش ديمقراطية بلا حقوق النسا

Posted by Femmes Algériennes pour un Changement vers l’Egalité on Friday, 29 March 2019