معتقلو الرأي: رفض الافراج عن مصاب بالسرطان ومثول العديد منهم أمام قاضي التحقيق

مثل اليوم العديد من معتقلي الرأي أمام قاضي التحقيق لمحكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة،ويتعلق الأمر بكل من الشاب بونوح نبيل وأمزيان بلحول بسبب قضية رفع الراية الأمازيغية،فيما مثل عقبي اكلي أمام قاضي التحقيق لدى محكمة باب الواد بالجزائر العاصمة.

من جهة أخرى أكدت اللجنة الوطنية لمساندة معتقلي الرأي، أن قاضي التحقيق أمر بفتح تحقيق حول سبعة شبان معتقلين يقطنون خارج الجزائر العاصمة.

كما تم رفض اطلاق سراح المعتقل بلال زيان،المصاب بالسرطان الذي كان مبرمجا أن يقوم اليوم 23 سبتمبر 2019 بجلسة علاج كيمائية ،بلال زيان تم توقيفه يوم الجمعة 13 سبتمبر 2019.

من جهة أخرى أكد رئيس مجموعة اولياء الشباب المعتقلين، شلال ارزقي ،أن شابا يدعى رضا بوعريسة لا يعلم والديه أنه معتقل،و يقطن في العنوان التالي: اولاد فايت عدل متوسطة كوشي محمد اويدير.