مارين لوبان:الإعتراف باغتيال أودان من شأنه تقسيم وحدة الفرنسيين

تفاعلت رئيسة حزب اليمين المتطرف الفرنسي مارين لوبان اليوم  مع قرار الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ،بالاعتراف بتعذيب واغتيال المناضل الشيوعي موريس اودان في الجزائر سنة 1957،  وذلك  من خلال برنامج le talk لجريدة لوفيغارو الفرنسية.

وصرحت لوبان قائلة « ما الفائدة من فتح الجراح ،والاعتراف باغتيال موريس اودان ،ماكرون يريد تقسيم الفرنسيين بدل جمعهم « 

وأضافت مارين لوبان »موريس اودان أخفى إرهابيين من جبهة التحرير الوطنية قاموا بهجمات ضد فرنسا ،ماكرون يريد  تقسيم وحدة الفرنسيين من خلال مدح الشيوعيين « 

وأعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل الخميس  مسؤولية الدولة الفرنسية’ في مقتل المناضل الشيوعي الفرنسي عان 1957 والذي ناضل من أجل استقلال الجزائر .