كلية العلوم السياسية بالعاصمة تقفل أبوابها في وجه الحراك الشعبي

رفضت إدارة كلية العلوم السياسية بجامعة الجزائر 3 منح قاعة للطلبة للنقاش حول الوضع في البلاد، وهذا صبيحة اليوم الخميس 25 أفريل.

ويستمر رفض الإدارة في التعاون مع الطلبة والأساتذة في جعل الجامعة فضاء للنقاش الحر والديمقراطي منذ بداية الحراك الشعبي يوم 22 فيفري، حيث وحسب تصريحات ومنشورات الأساتذة والطلبة، لم يتمكنوا من استعمال قاعة بغرض فتح نقاش سوى مرة واحدة خلال الأيام القليلة الماضية.