فيروس كورونا: شوارع الجزائر بدون حراك

لأول مرة منذ تاريخ 22 فبراير 2019، خلت شوارع الجزائر العاصمة من مظاهرات الحراك الشعبي، حيث استجاب المواطنون لنداءات تعليق المسيرات الشعبية بعد انتشار فيروس كورونا وتسجيل الجزائر 12 حالة وفاة و90 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس.

وبدت شوارع مدن الجزائر، كوهران، قسنطينة، تلمسان وغيرها خالية من المتظاهرين.

واستغل العديد من المواطنين الذين دأبوا على الخروج في الحراك، الفرصة من أجل تعقيم الشوارع وتوعية المواطنين بضروة البقاء في المنازل.