فيروس كورونا : الدواء الجديد موجه للحالات الحادة فقط

أكدت اللجنة العلمية للتصدي لفيروس كورونا الثلاثاء بالجزائر العاصمة أن الدواء الجديد الموجه لعلاج هذا الوباء يتم وصفه « للحالات الحادة فقط ».

وأوضح أحد أعضاء اللجنة في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية  أن الدواء الموجه لعلاج فيروس كورونا, « يتم وصفه للحالات الحادة فقط وداخل المستشفيات التي تتكفل بالمصابين بهذا الوباء », مذكرا أن الدواء يستعمل في اطار التجارب العيادية و التوصيات الدولية.

وأشار في هذا السياق بأن وصف هذا الدواء يخضع الى « مراقبة طبية صارمة من طرف المختصين داخل المصالح الصحية التي تتكفل بالمصابين », مؤكدا أن « انجع وأفضل علاج لهذا الوباء الذي اجتاح العالم يبقى الالتزام بالإجراءات الوقائية ».

وذكر رئيس الجمعية الجزائرية للأمراض المعدية, البروفسور اسماعيل مصباح, أن فيروس كورونا « اصبح واسع الانتشار في العالم ولم يتمكن العلماء من الكشف عن لقاح أو علاج بعد باستثناء استعمال أدوية تم وصفها لعلاج الملاريا منذ 70 سنة وتوصف اليوم للحالات الحادة فقط ».

وتابع في هذا الصدد قائلا « لم يبق في مثل هذه الظروف الصعبة إلا الاعتماد على الإجراءات الوقائية كسلاح سهل وناجع لابد أن يلتزم به الجميع ».

ودعا الخبير إلى العمل بالإجراءات التي اوصت بها وزارة الصحة والسكان واصلاح المستشفيات والمتمثلة في غسل اليدين بالماء والصابون عدة مرات في اليوم ولمدة عشرين ثانية على الأقل أو بالمحلول الكحولي.