فشل محاولة انقلاب عسكري في الغابون

سيطر ضباط في جيش الغابون على مبنى الإذاعة الوطنية معلنين عن تشكيل « المجلس الوطني للإصلاح »، داء ذلة تزامنا مع سماع إطلاق نار وسط العاصمة ليبرفيل.

وذكر ضباط الانقلاب في البيان، أنهم غير راضين عن غياب الرئيس علي بونغو الخاضع للعالج حاليا من جلطة دماغية في المغرب. وأنهم يشكون في قدرته على الحكم بعد فترة المرض.

ويقضي رئيس الغابون، الذي تولى حكم البلد بعد وفاة والده في 1967، فترة نقاهة في المغرب منذ شهرين إثر جلطة دماغية تعرّض لها عندما كان في زيارة للسعودية.

الوكالات