فرقة تيناريون تخرج عن صمتها: ما حصل لنا في تمنراست يُعتبر إهانة لنا ولموسيقانا ولجمهورنا

خرج أعضاء فرقة « تيناريون » أخيرا عن صمتهم بخصوص دورتهم الفنية المُعلّقة في الجزائر، وقدّموا توضيحًا عبر منشور على صفحتهم الرسمية بفيسبوك.

« وصلنا أن الديوان الوطني للثقافة والإعلام بالجزائر يمنع فرقتنا من الصعود على خشبة المسرح في تمنراست، هذه المدينة التي شهدت ولادتنا والتي تضم جمهورنا الأول. »

« لم يأتِ أي ممثل عن المهرجان لاستقبالنا، بل ومُنع عضوان من الفرقة ومعهما المناجير من الدخول إلى الكواليس. » تضيف فرقة تياريون في منشورها. « مسؤول المهرجان تجاهلنا ولم يكلمنا، ولم يتم إعلام الجمهور في تمنراست أن الحفلة ألغِيت. »

وشرحت الفرقة أن الديوان الوطني للثقافة والإعلام، والذي من المفترض أنه كان مكلّفًا بتسهيل إقامتهم وتوفير كل المعاملات الإدارية، إلا أنه لم يفعل. واعتبرت الفرقة أن ما حصل هو « إهانة من طرف المنظمين لمهرجان دار الإمزاد تُجاه الفرقة وموسيقاها وجمهورها وكل شعب التاماشاق. »

Chers amis, nous tenons à rectifier le communiqué diffusé par l’ONCI le 2 janvier 2019 sur sa page facebook.Tinariwen…

Pubblicato da Tinariwen su Martedì 8 gennaio 2019