طابو يحرم من حقه في المكالمة الهاتفية

كشفت هيئة دفاع الناشط السياسي كريم طابو،اليوم في بيان لها، نشره المحامي عبد الغني بادي على فايسبوك، أكد فيه أن المناضل كريم طابو حرم من حقه في المكالمة الهاتفية.

وجاء في البيان »تعلن هيئة الدفاع عن المناضل السياسي كريم طابو، أن هذا الأخير يعاني من الحرمان من حقه في المكالمة الهاتفية التي استفاد منها جل المساجين بعد تفشي جائحة كورونا و تعليمة منع الزيارات عن عائلات المساجين لأسباب وقائية ».

وأضاف البيان »ان المنع من الحق في المكالمة مخالف تماما لقانون تنظيم السجون لاسيما المادة 72 والمواد المنوه عنها في المرسوم التنفيذي رقم 05_430 المؤرخ في 8 نوفمبر سنة 2005 الذي يحدد وسائل الاتصال عن بعد وكيفية استعمالها من المحبوسين ».

 « هذا المنع يكرس سياسة عزل المناضل كريم طابو، ويشكل ضرب من ضروب المعاملة القاسية نفسيا والانتقائية التميزية عن باقي السجناء، بالرغم من تكرار المناضل كريم طابو لطلب المكالمة ثلاث مرات على التوالي، يوم الرابع من أفريل وطلب أخر يوم العاشر من نفس الشهر، وطلب أخير في السادس من شهر ماي، كلها لم تلقى الاستجابة ».

ونددت هيئة الدفاع  بهذا العمل التمييزي ضد موكلها وتطلع الرأي العام من خلال هذا البيان وطالبت بالانصاف والعدالة والتطبيق السليم للنصوص القانونية بدون أي تمييز، وبعيدا عن أي حسابات سياسوية.