شهداء المقاومة الشعبية ال 24 يوارون الثرى بمقبرة العالية

تم صبيحة اليوم الأحد تشييع الموكب الجنائزي الذي يحمل رفات وجماجم شهداء المقاومة الشعبية ال24 الى مقبرة العالية (الجزائر العاصمة) اين ستوارى الثرى بمربع الشهداء.

وقد حملت توابيت رفات الشهداء، التي انطلق موكبها الرسمي من قصر الثقافة « مفدي-زكرياء »، و هي مسجاة بالأعلام الوطنية على متن مركبات عسكرية زينت بالورود لتجوب بعض شوارع الجزائر العاصمة للسماح للمواطنين من الترحم على ارواحهم الطاهرة.

وتقدم الموكب الجنائزي رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، الذي كان قبل ذلك قد ترحم على أرواح رموز المقاومة الشعبية بقصر الثقافة.

و من بين الرفات الذين استرجعت الجزائر جماجمهم، أول أمس الجمعة، توجد ستة لقادة من المقاومة الشعبية ضد الاحتلال الفرنسي وهم محمد لمجد بن عبد المالك، المدعو بوبغلة الذي قاد مقاومة شعبية في منطقة الجرجرة بالقبائل، و عيسى الحمادي، رفيق شريف بوبغلة و الشيخ بوزيان، زعيم انتفاضة الزعاطشة (منطقة بسكرة في عام 1849) و موسى الدرقاوي، مستشاره العسكري و الشيخ بوقديدة المدعو بوعمار بن قديدة و كذا مختار بن قويدر التيطراوي.

لحظة إنطلاق مراسم دفن شهداء المقاومة الشعبية وسط أجواء مهيبة

Posted by Journal el Bilad on Sunday, 5 July 2020