زرواطي تتوعد بمحاسبة المستببين في الكارثة البيئية ببحيرة « أم غلاز »بوهران

توعدت وزيرة البيئة والطاقات المتجددة ،فاطمة الزهراء زرواطي، من وهران المتسببين في الكارثة البيئية التي أدت الى  نفوق كمية كبيرة من الأسماك ببحيرة أم غلاز بوهران.

وزيرة البيئة أكدت أن المتسببين في هذه الكارثة سيحاسبون محاسبة حقيقة  » كل من تسبب في خطأ سيحاسب اليوم قبل الغد،لم يعد هناك مجال لتصحيح الأخطاء »

وأضافت الوزيرة » ان المحافظة على البيئة يكلف الدولة  3 بالمائة من الدخل الخام للفرد،بالمقابل تدهور كبير مثل هذا يكلف خزينة الدولة  ثلاث مرات أكثر من أجل اصلاحه ».

من جهة أخرى بينت  المعاينة الأولية  للجنة الموفدة من طرف وزارة البيئة  » أن نقوق السمك يعود لاختناقه بسبب انخفاض الماء عن المستوى الطبيعي كما يظهر بحواف البحيرة ».كما لم يستبعد  وجود أسباب أخرى مثل المخلفات السائلة الصناعية والطحالب ».

للإشارة فإن بحيرة « أم غلاز » منطقة رطبة محمية في إطار اتفاقية رمسار.

🔵🔵"يتحاسبوا يتحاسبوا".. #زرواطي تتوعّد المصانع المستببة في صب إفرازاتها بالبحيرة وتلويثها في وهران

🔵🔵"يتحاسبوا يتحاسبوا".. #زرواطي تتوعّد المصانع المستببة في صب إفرازاتها بالبحيرة وتلويثها في وهران

Posted by Ennahar tv on Thursday, 27 June 2019